الرئيسية / الأخبار / تكليف ماريانو راخوي بتشكيل حكومة جديدة في إسبانيا

تكليف ماريانو راخوي بتشكيل حكومة جديدة في إسبانيا

rajoy

قرر قادة الحزب الاشتراكي الامتناع عن حجب الثقة عند التصويت على حكومة ماريانو راخواي، المنتمي إلى الحزب الشعبي اليميني.

وسيجري هذا التصويت نهاية هذا الاسبوع، وهو ما سيمكن من بتشكيل حكومة أقلية يرأسها ماريانو راخوي والذي يتولى حكومة تصريف الأعمال منذ فقدانه للأغلبية البرلمانية في ديسمبر كانون/ الأول الماضي.

وقال ماريانو راخوي:” اود أن أقول أن قرار يوم امس، كان في نظري عقلانيا جدا، ولقد قرأت القرار الذي صادق عليه الحزب الإشتراكي، وهناك أشياء إيجابية تمكننا من الحديث عن المستقبل، اذا كانت هذه الإرادة السياسية، اسبانيا يمكن ان تحظى بمستقبل كبير.” ويأتي قرار الحزب الإشتراكي هذا بعد الاستقالة القسرية لأمينه العام بيدرو سانشيزوالذي كان يرفض بشكل قاطع السماح للمحافظ ماريانو راخوي بالبقاء في الحكم بعد ولاية اولى شهدت فضائح فساد وتنامي الفوارق الاجتماعية. وعلى اسبانيا ان تشكل حكومة جديدة قبل المهلة المحدد لها في الحادي والثلاثين من الشهر الجاري، لأن عدم تشكيلها قبل هذا الموعد سيحتم الملك الإسباني فيليب السادس الدعوة إلى إجراء انتخابات للمرة الثالثة.

بعد مشاورات مع العاهل الاسباني كلف الملك فيليب السادس المحافظ ماريانو راخوي بتشكيل حكومة جديدة، ليمهد ذلك إلى إنهاء أزمة مستمرة منذ عشرة أشهر، ظل خلالها راخوي يتولى تصريف أعمال الحكومة

وقد تخلى الحزب الاشتراكي عن الفيتو في وجه ماريانو راخوي هذه المرة، وترك له الحكم، لكنه يريد أن يجسد المعارضة في البلاد، التي ينازعه عليها حزب يونيدوس بوديموس اليساري المتشدد

ويقول راخوي: ليس هناك اتفاق بين الحزب الشعبي والحزب الاشتراكي، يتعلق الأمر بقرار تبناه الحزب الاشتراكي للامتناع عن التصويت بهدف تسهيل تشكيل حكومة في اسبانيا
انني مدرك تماما للصعوبات التي تفرضها عملية الحكم كأقلية، ولكن اذا اعتقد أحد أن حزبي أو أنا شخصيا يمكنه في وقت ما أن يتخلى عن مسؤولياته تجاه اسبانيا، لفائدة تحالفات انتهازية، فهو واهم

وقال راخوي الذي فاز بالانتخابات التشريعية في يونيو الماضي بثلاثة وثلاثين في المائة فقط، إنه يقبل أن يخضع من جديد للتصويت في البرلمان للحصول على الثقة، التي يبدو أنه سينالها، بنيل ثقة نواب حزبه الحزب الشعبي، ونواب حزبد كيودادانوس الليبرالي، في ظل امتناع نواب الحزب الاشتراكي عن التصويت، وذلك يوم الأحد المقبل على أقصى تقدير. وكان راخوي خسر تصويتا للحصول على ثقة البرلمان في مرة أولى بداية أيلول /سبتمبر الماضي

عن AndaluzNews

شاهد أيضاً

الحكومة الإسرائيلية الجديدة: بين الترحيب الدولي والتحفظ الفلسطيني

  أندلس نيوز ـ وكالات ـ عقد رئيس الوزراء الإسرائيلي الجديد، نفتالي بينيت، اجتماعا انتقاليا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

http://arabic.andaluznews.com/wp-content/uploads/2020/06/Gif-final02.gif